ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







شبهة المساواة بين الجنسين في الميراث في ميزان الشرع الإسلامي

العنوان المترجم: The suspicion of gender equality in inheritance in the balance of Islamic law
المصدر: مجلة في رحاب الزيتونة
الناشر: جمعية قدماء جامع الزيتونة وأحبائه
المؤلف الرئيسي: الحلوي، الصادق (مؤلف)
مؤلفين آخرين: العبيدي، فتحي بن الشريف (م. مشارك)
المجلد/العدد: ع6
محكمة: نعم
الدولة: تونس
التاريخ الميلادي: 2017
التاريخ الهجري: 1439
الشهر: ديسمبر
الصفحات: 40 - 51
ISSN: 2490-4112
رقم MD: 934663
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: HumanIndex, IslamicInfo
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون

عدد مرات التحميل

52

حفظ في:
المستخلص: كشف البحث عن شبهة المساواة بين الجنسين في الميراث في ميزان الشرع الإسلامي. وبدء البحث موضحاً أن أصحاب هذه الشبهة عمموا الحكم على جميع أصناف النساء الوارثات مع أنه خاص بالبنت وبنت الابن والأخت لا غير، وأن بدعة القول بمساواة الأنثى للذكر في الميراث قد شاعت وانتشرت في الأوساط، وصارت محل نقاش وجدل، ولا شك أنها دعوة باطلة؛ لأنها تتناقض مع قوله تعالى:" وأن احكم بينهم بما أنزل الله ولا تتبع أهواءاهم واحذرهم أن يفتنوك عن بعض ما أنزل الله إليك". ثم بين أن القول بالمساواة في الميراث في الأحكام التي فيها تفاضل بين الذكور والإناث يوجب كفر أصحابه، وقد أجمع العلماء على ذلك؛ لأنه كفر بالقرآن وبما أرسل الله به رسوله صلى الله عليه وسلم، وخروج عن شريعة الله تعالى إلى حكم الطاغوت، وسعى إلى تحريف أحكام الكتاب. كما أوضح أن هناك حالات فيها تفضيل الذكر على الأنثى، وحالات أخرى فيها التساوي بينهما، وحالات أخرى فيها تفضيل الأنثى على الذكر. وأن الإسلام يوجب على الرجل القيام بأعباء الإنفاق على الأسرة، وتوفير حاجياتها المختلفة، بخلاف المرأة التي لم يثقل كاهلها بشئ من ذلك لا فرق في ذلك أن تكون فقيرة غير قادرة على الإنفاق أو غنية قادرة عليه، لذلك جاء الشرع الإسلامي الحنيف بهذا التشريع العادل ففاضل بين الرجل والمرأة في هذا الأمر حتي يقوم التوازن بينهما. وختاماً فهناك حالات يحجب فيها الرجل، وترث المرأة دونه، وهي كثير، ومنها: ( بنت مع ابن وشقيق، وبنت مع ابن وأخ لأب، وبنت مع ابن وابن أخ شقيق). كُتب هذا المستخلص من قِبل دار المنظومة 2021

ISSN: 2490-4112

عناصر مشابهة