ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







أثر القراءات القرآنية في ترجيح الحكم النحوي: دراسة في كتاب الإنصاف لابن الأنباري

المصدر: أمارات في اللغة والأدب والنقد
الناشر: جامعة حسيبة بن بوعلي بالشلف - كلية الآداب والفنون
المؤلف الرئيسي: بن محمد، نور الدين دريم (مؤلف)
المجلد/العدد: مج1, ع1
محكمة: نعم
الدولة: الجزائر
التاريخ الميلادي: 2017
الشهر: ديسمبر
الصفحات: 48 - 69
DOI: 10.38172/2032-001-001-005
ISSN: 2661-7315
رقم MD: 965216
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: AraBase
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: كشف البحث عن أثر القراءات القرآنية في ترجيح الحكم النحوي، دراسة في كتاب الإنصاف لابن الأنباري. فبدأ النحو في أوله على شكل إرهاصات، منذ زمن أبي الأسود الدؤلي، ثم تطور ونضج واكتمل صرحه، ليظهر بعد ذلك الخلاف النحوي ويشتد مع مرور الزمن وتوالي الأعصر، فألف في هذا الفن الكثير من الكتب، فمنها ما كتب له البقاء فحقق ودرس، ومنها ما أتت عليه نوائب الدهر فاندثر وذهب، وكان أشهر ما ألف في هذا الفن (الإنصاف في مسائل الخلاف بين النحويين البصريين والكوفيين) لأبي بركات كمال الدين الأنباري. واعتمد البحث على المنهج الوصفي التحليلي وجاء البحث في ثلاثة مباحث، أظهر المبحث الأول القراءات القرآنية من حيث مفهومها وأقسامها، فانقسمت إلى قسمين الأول القراءات الصحيحة، والقراءات الشاذة. وأشار المبحث الثاني إلى الحكم النحوي وأقسامه؛ حيث قسم السيوطي الحكم النحوي إلى خمسة أقسام وهي، الحكم الواجب، الحكم الممنوع، الحكم الحسن، الحكم القبيح، خلاف الأولى، الحكم الجائز. وتناول المبحث الثالث ترجيح الحكم النحوي عند ابن الأنباري في ضوء القراءات القرآنية وفيه، كتاب الإنصاف في مسائل الخلاف بين البصريين والكوفيين، منهج ابن الأنباري في الإنصاف. وتطرق المبحث إلى عدد من المسائل الخلافية بين المذهب البصري والمذهب الكوفي ومنها، المسألة الأولى عمل (إن) المخففة النصب في الاسم. المسألة الثانية هل يقع الفعل الماضي حالاً. المسألة الثالثة ما يجوز من وجوه الإعراب في الصفة الصالحة الخبرية إذا وجد معها ظرف مكرر. واختتم البحث بعدد من النتائج ومن أبرزها، القراء القرآنية كان لها أثر بين وواضح في ترجيح الحكم النحوي في كتاب الإنصاف لإبن الأنباري. كُتب هذا المستخلص من قِبل دار المنظومة 2021

ISSN: 2661-7315