ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







المتغيرات التشكيلية في الأعمال الفنية النسجية المصرية المعاصرة

العنوان بلغة أخرى: Artistic Variables in Contemporary Egyptian Textile
المصدر: المجلة العلمية لجمعية إمسيا التربية عن طريق الفن
الناشر: جمعية إمسيا التربية عن طريق الفن
المؤلف الرئيسي: عبدالمجيد، سمية (مؤلف)
مؤلفين آخرين: عبدالعال، منال (م. مشارك)
المجلد/العدد: ع5,6
محكمة: نعم
الدولة: مصر
التاريخ الميلادي: 2016
الشهر: أبريل
الصفحات: 245 - 286
ISSN: 2356-9921
رقم MD: 1000488
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: HumanIndex
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: يعد فن النسيج أحد أفرع الفنون التشكيلية التي تميزت بتاريخ عاصر حضارة الإنسان على مر العصور المختلفة، وتأثر بفلسفة كل عصر من حيث التصميم وأساليب التشكيل والخامات، مع احتفاظه بوحدته وخصائصه الناتجة عن الأسلوب البنائي للخيوط والتي ينفرد بها وتميزة عن غيره من الفنون. وتواجدت الأعمال الفنية النسجية منذ النصف الأخير للقرن السابق إلى الآن بشكل فعال في الحركة الفنية التشكيلية، حيث أقام العديد من فناني النسيج معارض فنية فردية، كما شاركوا بأعمالهم في المعارض الجماعية المقامة من قبل الجهات المتخصصة المختلفة، كما أقامت وزارة الثقافة الصالون الأول للنسجيات" في عام 2014 كدورة تأسسيه أولي لفنون النسجيات، وجاءت الإعمال الفنية في كل منها يحمل فكر الفنان وإبداعاته، ومعبرا عن أهمية فن النسيج ودوره في نمو الحركة الفنية التشكلية، ومدى تأثرة بما قدمة العلم من نظريات واتجاهات فنية حديثة، وما قدمته التكنولوجيا من خامات وأدوات جديدة واهتمت الدولة بالنسيج كصناعة وحرفة وكفن تشكيلي، فعلي المستوي الأكاديمي إنشات الأقسام المتخصصة في مجال صناعة النسيج بكليات الهندسة والفنون التطبيقية، وبتدريس النسيج اليدوي بكليات التربية الفنية، والتربية النوعية، وفى مراحل التعليم الأساسي. وإنشات الدولة دار النسجيات المرسمة "في حلوان بهدف طرح فن النسيج المصري بأسلوب معاصر، وللحفاظ على التراث الفني بالتأصيل والدراسة. كما قامت برعاية مراكز النسيج اليدوي المنتشرة في محافظات مصر منذ القدم مثل مركز فوة بمحافظة كفر الشيخ، وقربة نقادة بأسوان، وأخميم بمحافظة سوهاج، مع الحفاظ على الأسلوب المتفرد لكل منها. وللتعرف على المتغيرات التشكيلية، بالأعمال الفنية النسجية المصرية المعاصرة خلال الفترة من (1985 إلى 2015) تقوم الباحثتان بتحليل بعض الأعمال الفنية النسجية من خلال المداخل التالية: - التصميم وما يتضمنه من أصالة وابتكار. - الخامات النسجية والوسائط التشكيلية وما تعكسة من قيم جمالية. - التقنيات والأساليب النسجية ودورها في إثراء القيم التشكلية بالعمل الفني. - أساليب التشكيل وما تقدمة من حلول جديدة ومتنوعة في العمل الفني النسجي.

Textile art has been one of the distinguished branches of arts through the history of human civilization, influenced by the philosophy of each age in terms of design, methods and materials, while preserving its unity and characteristics based on the structural method of yarns. Textile artifacts existed effectively since the latter half of the previous century until now in the art movement, where many textile artists exhibited in art galleries, as well as participating in group exhibitions, instituted by the Ministry of culture such as "the first Salon of textile" in 2014. Its artworks represented the styles and talents, reflecting the importance of the art of weaving and its role in the growth of fine artistic movement. Moreover, representing how modern scientific theories and trends of modern art, raw material technology and new tools was affected in this Exhibition. The State paid special attention to the textile industry, craft and art, the academic departments of engineering and applied arts established a majors in industrial textile, And teaching artistic manual textile in the collages of art education, specific education, and schools. The state Established "tapestry home" in Helwan in order to market the contemporary Egyptian art of weaving, and to study and preserve the authentic artistic heritage. It has also sponsored weaving centers deployed in the governorates of Egypt since ancient times, such as Fowa center of Kafr El-Sheikh governorate, the village Nakada in Aswan, and Akhmim in Suhag. While maintaining the unique style of each.

ISSN: 2356-9921