ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







تأثير تفاعل الجنس ومستوى التحصيل الدراسي في مادة العلوم على مداخل الدراسة لدى تلاميذ الصف الأول الأعدادي

المصدر: مجلة كلية التربية
الناشر: جامعة الإسكندرية - كلية التربية
المؤلف الرئيسي: صقر، السيد أحمد محمود (مؤلف)
مؤلفين آخرين: أبو قورة، كوثر قطب محمد (م. مشارك)
المجلد/العدد: مج 20, ع 5
محكمة: نعم
الدولة: مصر
التاريخ الميلادي: 2010
الصفحات: 93 - 168
رقم MD: 114650
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
قواعد المعلومات: EduSearch
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: اهتم البحث الحالي بدراسة مداخل الدراسة بجوانبها الثلاثة (العميق، والسطحي والاستراتيجي)، بهدف الكشف عن الأهمية النسبية لاستخدام تلاميذ الصف الأول الإعدادي لمداخل الدراسة، والفروق بين الجنسين في مداخل الدراسة، والفروق بين التلاميذ مرتفعي ومنخفضي التحصيل الدراسي في مادة العلوم في مداخل الدراسة، بالإضافة إلى اختبار تأثير تفاعل الجنس ومستوى التحصيل الدراسي على مداخل الدراسة، وذلك عن طريق استخدام قائمة مداخل الدراسة المطورة المختصرة The revised approach to studying inventory (RASI)، من إعداد/ انتويستل وتيت (1995) Entwistle & Tait، تعريب وتقنين الباحثان، واختبار تحصيلي في مادة العلوم للصف الأول الإعدادي في وحدة "المادة وتركيبها"، إعداد الباحثان، وذلك على عينة كلية قوامها (274) تلميذاً وتلميذة بواقع (135) من الذكور، و(139) من الإناث، وقد تراوحت أعمارهم الزمنية ما بين (12، 13) سنة، بمتوسط قدره (12.8) سنة، وانحراف معياري (0.621). وبتحليل البيانات التي تم الحصول عليها باستخدام النسب المئوية، واختبار (ت)، وتحليل التباين الثنائي (Two-Way ANOVA)، توصل البحث إلى أن تلاميذ الصف الأول الإعدادي يستخدمون المدخل السطحي في المرتبة الأولى بنسبة (66%)، يليه المدخل الاستراتيجي في المرتبة الثانية بنسبة (60%)، فالمستوى العميق بنسبة (56%)، وإلى وجود فروق دالة إحصائياً عند مستوى (0.01) بين متوسطات درجات الذكور ومتوسطات درجات الإناث في مدخل الدراسة العميق فقط لصالح الإناث، وإلى وجود فروق دالة إحصائياً عند مستوى (0.01) بين متوسطات درجات التلاميذ مرتفعي ومنخفضي التحصيل الدراسي في مادة العلوم في مدخلا الدراسة العميق والاستراتيجي لصالح مجموعة التلاميذ مرتفعي التحصيل الدراسي. ولم تتوصل نتائج البحث إلى وجود تأثير دال إحصائياً للتفاعل بين الجنس ومستوى التحصيل الدراسي في مادة العلوم كمتغيرات مستقلة على مداخل الدراسة كمتغير تابع. وقد تم مناقشة هذه النتائج في ضوء الإطار النظري والدراسات السابقة، وتقديم بعض التوصيات والمقترحات التربوية.