ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







مصطلح الصيغة في الصرف العربي قديما وحديثا

المصدر: جذور
الناشر: النادي الأدبي الثقافي بجدة
المؤلف الرئيسي: والزين، جمال (مؤلف)
المجلد/العدد: ج37
محكمة: نعم
الدولة: السعودية
التاريخ الميلادي: 2014
التاريخ الهجري: 1435
الشهر: يونيه / شعبان
الصفحات: 65 - 88
رقم MD: 631774
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
قواعد المعلومات: AraBase
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون

عدد مرات التحميل

66

حفظ في:
المستخلص: هدفت الدراسة إلى مناقشة موضوع بعنوان مصطلح الصيغة في الصرف العربي قديما وحديثا، حيث تُعد الصيغة أكثر المصطلحات الصرفية تداولا في كتب الصرف القديمة والحديثة. وانقسمت الدراسة إلى عنصرين، ناقش العنصر الأول تعريف الصيغة كلغة وكاصطلاح. وتناول العنصر الثاني الصيغة بين القدماء والمحدثين، وأشار إلى أن تحديد مفهوم الصيغة يقتضي تحديد العلاقة بين ثنائيات البناء والوزن، البناء والصيغة، الصيغة والوزن. واختتمت الدراسة إلى أن الصيغ الصرفية في تصور "السغروشني" تمثل قوالب فكرية عامة في اللغة العربية، وإن توزيع الحركات وتناوبها (التناوب المصوتي) لا الحركات ذاتها، هو الذي يكسب الجذر الذي يحمل المعنى المعجمي وضعه اللغوي فيجعل منه اسما أو فعلا أو صفة. كما أشارت نتائج الدراسة إلى أن الصيغ الصرفية في اللغة العربية هي بمثابة قوالب مجردة تضمر دلالات خاصة، هذه القوالب تسكب فيها مواد لغوية لتصاغ منها مشتقات مختلفة ومتنوعة، وبمنظور فلسفي فهي تنقل المفردة من وجود بالقوة إلى وجود بالفعل، ومن ثم عرف البعض الصيغة باعتبارها قوالب تصاغ فيها الألفاظ وتحدد بها المعاني الكلية أو المفاهيم العامة، أو هي القالب الصوري الذي تصاغ الكلمات على قياسه، وهي بهذا المعنى تلخيص شكلي لطائفة من المفردات التي ترد على هيئة محددة. كُتب هذا المستخلص من قِبل دار المنظومة 2018

عناصر مشابهة