ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







فاعلية برنامج تدريبي محوسب لتعليم مهارات القراءة بالطريقتين التواصل الكلي و الطريقة الشفوية لأطفال الروضة المعوقين سمعيا

المصدر: مجلة اتحاد الجامعات العربية للتربية وعلم النفس
الناشر: جامعه دمشق - كليه التربية
المؤلف الرئيسي: يحيى، خولة أحمد (مؤلف)
مؤلفين آخرين: 319365 المومني، محمود عاطف ملكاوي، محمود زايد محمد (319365 م. مشارك م. مشارك)
المجلد/العدد: مج 9, ع 3
محكمة: نعم
الدولة: سوريا
التاريخ الميلادي: 2011
التاريخ الهجري: 1432
الشهر: يوليو / شعبان
الصفحات: 101 - 134
DOI: 10.35201/0246-009-003-004
ISSN: 1999-6977
رقم MD: 106082
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
قواعد المعلومات: EduSearch
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: تهدف الدراسة إلى دراسة فاعلية برنامج تدريبي محوسب لتعليم مهارات القراءة بطريقة التواصل الكلي والطريقة الشفوية لأطفال الروضة المعاقين سمعياً، وقد بلغ عدد أفراد الدراسة (30) طفلاً، وقد تم توزيعهم إلى أربع مجموعات بالطريقة العشوائية وهي كالتالي: 1- مجموعة تجريبية (1) عدد أفرادها (14) طفلاً درست وفق طريقة التواصل الكلي المحوسبة. 2- مجموعة ضابطة (*1) عدد أفرادها (16) طفلاً درست وفق الطريقة التقليدية. 3- مجموعة تجريبية (2) عدد أفرادها (14) طفلاً درست وفق الطريقة الشفوية المحوسبة. 4- مجموعة ضابطة (*2) عدد أفرادها (16) طفلاً درست وفق الطريقة التقليدية. وقد تكونت أداة الدراسة من ثلاثة محاور: المحور الأول: يتكون من أربع وثمانين فقرة (أحرف باللغة العربية مع حركات المد القصير). المحور الثاني: يتكون من أربع وثمانين فقرة (أحرف اللغة العربية مع حركات المد الطويل). المحور الثالث : يتكون من أربع وثمانين فقرة (أحرف اللغة العربية في بداية الكلمة ووسطها ونهايتها) وقد تم استخراج معاملات الصدق والثبات المناسبة لهذه الأداة، وتم تطبيق البرنامج من خلال (90) جلسة على مدار أربعة أشهر ونصف. أشارت نتائج الدراسة إلى أن المجموعة التجريبية (1) التي درست وفق طريق التواصل الكلي المحوسبة كانت أفضل في تعلم القراءة مقارنة بالمجموعة الضابطة (*1) التي درست وفق الطريقة التقليدية، وكذلك أشارت النتائج إلى أن المجموعة التجريبية (2) التي درست وفق الطريقة الشفوية المحوسبة كانت أفضل في تعلم القراءة مقارنة بالمجموعة الضابطة (*2) التي درست وفق الطريقة التقليدية، كما أظهرت النتائج أن طريقة التواصل الكلي المحوسبة كانت أفضل في تعلم القراءة لدى الأطفال المعاقين سمعياً مقارنة بالطريقة الشفوية المحاسبة، ولم يظهر هناك فرق في تعلم القراءة يعزي إلى متغير الجنس، وأما النتيجة النهائية فقد أشارت إلى أن هناك تفاعلاً ما بين المجموعتين التجريبيتين (1، 2) ، والبرنامج المحوسب مقارنة بالمجموعتين الضابطتين (*1، *2) لصالح المجموعتين التجريبيتين، وهذا يشير إلى فاعلية البرنامج المحوسب بالطريقتين (طريقة التواصل الكلي، الطريقة الشفوية).

The study aimed at studying the efficacy of a computerized training program for teaching reading skills via both total communication and oral method for kindergarten children with hearing impairment. The study sample consisted of 60 children randomly allocated into four groups as follows: 1. Experimental Group (1) consisted of 14 children studied using the computerized total communication method. 2. Control Group (1*) consisted of 16 children studied using conventional method. 3. Experimental Group (2) consisted of 14 children studied using the computerized oral method. 4. Control Group (2*) consisted of 16 children studied using conventional method. The study instrument consisted of three dimensions: the first dimension consists of eighty four items (Arabic language letters with short vowel extension). The second dimension consists of eighty four items (Arabic language letters with long vowel extension). The third dimension consists of eighty four items (Arabic language letters at the beginning, middle and end of the word). Proper reliability and validity coefficients were computed for this instrument. The program was applied through 90 sessions in 4.5 months. The results of the study have shown that experimental group (1) that studied using the computerized total communication method was better in terms of learning reading compared to the control group (1*) that studied using the conventional method. In addition, the results have shown that experimental group (2) that studied using the computerized oral method was better in learning reading that the control group (2*) which studied using the conventional method. Furthermore, the results show that the computerized total communication method was better in learning reading among students with hearing impairment compared to the computerized oral method. There were no significant differences in learning reading due to gender. The overall result has shown that there is an interaction between the experimental groups (1 and 2) with the computerized program compared to the control groups (1* and 2*) favoring the experimental groups. This indicates the efficacy of the computerized program in both total communication method and the oral method

ISSN: 1999-6977
البحث عن مساعدة: 607763

عناصر مشابهة