ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







التربية والتعليم فى القرن الثالث الهجرى وإسهاماتها فى مستويات المعرفة المعاصرة

العنوان بلغة أخرى: The History of Education in the Third Century of the Hijra and its Contributions to Contemporary Knowledge
المصدر: مجلة كلية التربية
الناشر: جامعة كفر الشيخ - كلية التربية
المؤلف الرئيسي: العبدالكريم، فوزية بنت عبدالمحسن بن عبدالكريم (مؤلف)
المجلد/العدد: مج20, ع2
محكمة: نعم
الدولة: مصر
التاريخ الميلادي: 2020
الصفحات: 117 - 178
ISSN: 2535-2180
رقم MD: 1066341
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: EduSearch
مواضيع:
كلمات المؤلف المفتاحية:
تاريخ التربية الإسلامية | الفكر التربوى الإسلامى | تربية القرن الثالث | مدارس التربية | History of Islamic Education | Islamic Educational Thought | Third Century Education | Education Schools
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون

35

حفظ في:
المستخلص: تهدف الدراسة إلى التعرف على معالم التربية والتعليم في القرن الثالث الهجري وإسهاماته في مستويات المعرفة المعاصرة؟ وذلك من خلال تحقيق الأهداف الفرعية الآتية: ١-التعرف على أهم الميادين العلمية التي ظهرت في القرن الثالث الهجري وأبرز روادها. ٢-بيان أثر تنوع المدارس التربوية في القرن الثالث على التربية. ٣-بيان أبرز مؤسسات التربية والتعليم في القرن الثالث الهجري. ٤-الكشف عن المنهج التعليمي في تربية القرن الثالث الهجري. 5- إبراز الإسهامات العلمية لمدارس التربية في القرن الثالث الهجري بحسب مستويات المعرفة المعاصرة. وطبق البحث المنهج التاريخي، والاستقرائي. وتوصل البحث إلى العديد من النتائج منها: كان القرن الثالث الهجري ساحة علمية زخرت بالعلماء الأعلام الذين ألفوا مصادر ثمينة للأمة في ميادين العلوم، الشرعية، واللغوية، والتاريخ، والطبيعية، وعلم الكلام والفلسفة، ونشطت حركة الترجمة، وقد تأثرت التربية بعوامل وقوى مؤثرة شكلت معالمها، أبرزها العوامل العلمية، والاجتماعية، والسياسية، والصراعات الفكرية بين المدارس والاتجاهات وكان أبرزها صراع مدرسة أهل السنة وأهل الكلام. وقد انعكس ذلك التنوع على تنوع المدارس التربوية، إلا أن الحضور الفاعل على الساحة لمدرسة أهل الحديث والفقه، أما عناصر المنهج التعليمي بحسب اتجاه كل مدرسة. وكان من أهم مؤسسات التربية في القرن الثالث الهجري: الأسرة، والكتاتيب، والمساجد، والربط والزوايا للصوفية، ومنازل العلماء، وقصور الأمراء، وحوانيت الوراقين، والمكتبات العامة والخاصة. وتخصصت عناصر المنهج التعليمي للمدارس ومن طرق التدريس الإلقاء بالسماع، والإملاء، والإجازة تغلب على مدارس أهل الحديث والفقهاء. ومن أساليب إعداد طالب العلم المتميزة في هذا القرن الرحلة لطلب العلم، واستخدموا المناظرة لقوة الحجة والاستدلال مع أهل الكلام، وقد كان لمدارس التربية في القرن الثالث إسهامات فاعلة بحسب مستويات المعرفة المعاصرة الثلاث: نقل المعرفة، ونقد المعرفة، إنتاج المعرفة. وأوصت بالإفادة من إسهامات العلمية لتربية هذا القرن مثل منهج النقد عند المحدثين في بناء مناهج البحث العلمي في التربية الإسلامية وأساليبها، ووضع قوانين وأخلاقيات البحث العلمي، وتطوير ميثاق أخلاق مهنة التعليم، ومعايير اختيار المعلم.

The study aimed at identifying the features of education in the third century of the Hijra and its contributions to contemporary knowledge. For this purpose, the study attempted achieving the following sub-goals: 1-Identifying the most important scientific fields that emerged in the third century of the Hijra and their most prominent pioneers. 2- Examining the impact of the diversity of educational schools in the third century of the Hijra on education. 3- Listing the most prominent educational institutions in the third century of the Hijra, 4- Exploring the educational curriculum used for education in the third century of the Hijra. 5- Highlighting the scientific contributions of various schools of education existed in the third century of the Hijra to modern-day, contemporary knowledge. The historical, inductive methodology of research was used. The research reached many results, including: The third century of the Hijra witnessed a significant scientific upsurge and many pioneer scientists and scholars who composed valuable scientific resources for the nation in various fields of science, religion, linguistics, history, nature, speech science and philosophy. It also witnessed a boost in translation works. However, education back-then was influenced by many factors that shaped its features, most notable factors are the scientific, social, and political factors, and intellectual conflicts between different schools and educational trends, the most prominent of which was the struggle of the School of Sunnah Scholars and the School of Islamic Scholastic Theology (ar. ‘llm al-Kalam’). This diversity was reflected in the diversity of educational schools, nonetheless, the most prominent school in the educational arena then was the School of Ahl Al-Hadith and Al-Fiqh. As for the elements of the educational curriculum that was taught back-then, it differed according to the trend of each school. The most important educational institutions in the third century of the Hijra were: the family, Quranic schools, the mosques, Sufi schools, the homes of scholars, the palaces of princes, and the shops of the bookmen (ar. Warraqin), and public and private libraries. However, each school had a specific specialization and the elements of the educational curriculum were taught in different ways, such as: instruction, listening, dictation, and memorization, which were mostly used in the schools of Hadith and Fiqh. One of the methods of preparing the student of knowledge in this century is the journey which he has to make seeking knowledge and education. The scholars, then, used to hold debates to present their arguments and proofs against the claims of Islamic theology scholars (ar. Ahl Al-Kalam). Various schools of education that emerged in the third century of the Hijra made significant, effective contributions to our contemporary knowledge on three levels: transfer of knowledge, critique of knowledge, production of knowledge. The study recommended making use of the scientific contributions made on the level of education in this century, such as the approach of criticism, that was devised by the modernists. This approach can be used in developing scientific research methods in Islamic education and its methods, the development of laws and ethics of scientific research, and the development of a charter for the ethics of teaching profession, and criteria for selecting a teacher.

ISSN: 2535-2180

عناصر مشابهة