ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







الفروق في أنماط التعلم و علاقتها ببعض المتغيرات الأكاديمية لدى طلاب كلية التربية - جامعة الملك فيصل

المصدر: مجلة القراءة والمعرفة
الناشر: جامعة عين شمس - كلية التربية - الجمعية المصرية للقراءة والمعرفة
المؤلف الرئيسي: غنيم، محمد عبدالسلام سالم (مؤلف)
مؤلفين آخرين: بودى، زكى بن عبدالعزيز (م. مشارك)
المجلد/العدد: ع 125
محكمة: نعم
الدولة: مصر
التاريخ الميلادي: 2012
الشهر: مارس
الصفحات: 165 - 237
رقم MD: 107057
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
قواعد المعلومات: EduSearch
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: استهدفت الدراسة الحالية التعرف على الأنماط التعليمية السائدة بين طلبة كلية التربية بجامعة الملك فيصل وعلاقتها ببعض المتغيرات كالجنس والمستوى التحصيلي (متفوقين – متوسطين – ضعاف) والتخصص (التربية الخاصة، ورياض الأطفال، واللغة العربية، واللغة الانجليزية، والدراسات الاجتماعية، والدراسات الإسلامية، والطلبة المستجدين) وذلك من خلال أنماط التعلم المختلفة (النمط السمعي، والبصري، والحركي، واللمسي، والاجتماعي، والاستقلالي). وكانت عينة الدراسة من طلبة كلية التربية المسجلين في الفصل الدراسي الثاني للعام الجامعي 1430/1431هـ، وكان قوامها (812) منهم (373) طالباً و(439) طالبة من التخصصات الأكاديمية المختلفة. وقد استخدمت الاستبانة كأداة لجمع بيانات الدراسة. كما استخدمت وسائل إحصائية مناسبة للتحليل، كالمتوسطات الحسابية والانحرافات المعيارية لدرجات الطلبة في ضوء التخصصات الأكاديمية والمستوى الدراسي وقد أسفرت نتاج الدراسة عن مجموعة من النتائج كان منها: 1- أن طلبة المستوى الرابع يفضلون التفاعل البصري في أثناء المواقف التعليمية مقارنة بزملائهم في المستويات الدراسية الأخرى، ويشترك معهم في هذا الجانب طلاب الدراسات الاجتماعية فهم أكثر تفضيلاً للاعتماد على التعلم من خلال التحليل البصري للمعلومات أكثر من أي نمط آخر. 2- أن طلبة المستوى الثالث والرابع يفضلون نمط التعلم النشط الذي يعتمد على الجهد الذي يبذله الطالب أكثر من اعتماده على جهد المعلم. 3- أن طلاب المستويات الثلاث الأولى (الأول، والثاني، والثالث) يفضلون تدوين الملاحظات وتسجيل النقاط في أثناء التدريس في المواقف التعليمية، أما طلاب المستوى الرابع فهم يفضلون الاعتماد على الكتب والمذكرات الدراسية والمراجع. 4- أن طلاب المستوى الثاني والثالث أكثر تفضيلاً للعمل الجماعي ومشاركة الزملاء خلال عملية التعلم وذلك مقارنة بزملائهم من المستوى الرابع الذين يفضلون العمل الانفرادي المستقل عن الزملاء. 5- أن طلاب الدراسات الإسلامية، واللغة العربية، واللغة الانجليزية يفضلون نمط التعلم السمعي مقارنة بزملائهم في التخصصات الأخرى. فهم يفضلون استقبال المعلومات المتعلقة بالتحصيل الدراسي. 6- أن طلاب التربية الخاصة، والعلوم أظهروا تفوقاً في نمط التعلم الحركي أكثر من أي نمط آخر، ويشاكهم في ذلك طالبات رياض الأطفال فهن يفضلن التعلم من خلال الحركة والممارسة أكثر من استخدام الأنماط التعلمية الأخرى. 7- أسفرت نتائج الدراسة عن وجود تفاوت بين الجنسين في اختيار نمط التعلم المفضل فالطالبات يفضلن عامة النمط الفردي ويشاركهم في ذلك الطلاب المتفوقون فقط، في حين يفضل سائر الطلاب النمط الجماعي. 8- كما دلت النتائج على تفضيل الطالبات لنمط التعلم السمعي ويشاكهم في ذلك الطلاب المتفوقون، في حين يفضل سائر الطلاب نمط التعلم البصري. 9- أظهرت نتائج الدراسة أن الطلبة الضعاف أكاديمياً يعتمدون بشكل كبير على التعلم من خلال استخدام حاسة البصر، بينما وجد أن الطلبة المتوسطين أكاديمياً يفضلون تدوين الملاحظات والتعليمات المطلوبة منهم في أثناء التفاعل في المواقف التعليمية.

This study aimed to identify patterns of education prevailing among the students of the Faculty of Education at King Faisal University, and its relationship with some variables such as gender, achievement level (high achievers – intermediate – Impaired) and specialization (special education, kindergarten, and the Arabic language, English, social studies, Islamic studies, and new students), and through different learning styles (audio, visual, motor, tactile, social, and independent style). The study sample consisted of students from the Faculty of Education enrolled in second semester of the academic year 1430/1431 AH, totalling (812), and (373) of whom were male students and (439) female students from different academic disciplines. A questionnaire was used as a tool to collect the data of the study. Statistical methods suitable for analysis, were also used such as means of calculations and standard deviations for the scores of students in light of the academic disciplines and academic level. The study yielded a number of results which are the flowing: 1. The fourth level students prefer visual interaction during the educational situations compared to their colleagues in other school levels, and social studies students adopt the same position. They prefer to rely on learning through the analysis of visual information more than any other type. 2. The students at level III and IV prefer the active learning style, which depends on the effort made by the student more than depending entirely on the effort of the teacher. 3. The students of the first three levels (I, II, III) prefer to take notes and score points during the teaching learning situations, while the fourth level students prefer to rely on books and study notes and references. 4. The students of the second and third level have more preference for group work and fot the participating with colleagues in the learning process in comparison with their colleagues from the fourth level who favor unilateral work and being independent of colleagues. 5. The students of Islamic Studies, Arabic, and English prefer the auditory learning style compared to their colleagues in other disciplines. They prefer to receive information in class. 6. The students of special education, and science have shown the superiority with regard to the pattern of motor learning more than any other pattern, and female students in the Department of Kindergarten prefer to learn through movement and exercise more than through the use of other learning styles. 7. The students are generally more inclined and have preference for the use of individual learning style, and the outstanding students of both sexes adopt the same position. 8. The results showed that female students in general and the gifted ones in particular favor the use of the style in auditory learning more, and male students share the same position, while students in general prefer to use the visual learning style. 9. The results showed that the academically weak students rely heavily on learning through the use of the sense of vision, while students who are academically mediocre prefer to take notes and instructions required of them during the interaction in educational situations.