ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







عرض لواقع القراءة من خلال المكتبات في ولاية عنابة : دراسة ميدانية للمكتبات البلدية و المكتبات الجامعية و المراكز الثقافية و دور الشباب و الورقات

المصدر: مجلة دراسات وأبحاث
الناشر: جامعة الجلفة
المؤلف الرئيسي: الهذبة، مناجلية (مؤلف)
المجلد/العدد: ع 12
محكمة: نعم
الدولة: الجزائر
التاريخ الميلادي: 2013
التاريخ الهجري: 1434
الشهر: سبتمبر / ذي القعدة
الصفحات: 161 - 189
DOI: 10.12816/0024329
ISSN: 1112-9751
رقم MD: 472323
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
قواعد المعلومات: HumanIndex, IslamicInfo, AraBase, EduSearch, EcoLink
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: 1- أن أغلب المكتبات بولاية عنابة تم إنشائها في نهاية السبعينات وبداية الثمانينات من القرن الماضي . 2- أن المقروئية ضعيفة بالمكتبات على اختلافها مقارنة بالحجم السكاني العام لولاية عنابة . 3- أن أغلب المنخرطين الذين يقرؤون ويترددون على المكتبات على اختلافها بالولاية أو يشترون من الورقات هم في الأصل تلاميذ أو طلاب جامعيين أي بحكم الضرورة العلمية أو المهنية . 4- أن المكتبات تعرف تزايد مستمر في فترات الامتحانات من المنخرطين ، وهذا من أجل المراجعة الجماعية، ولما توفره المكتبات من جو ملائم للمراجعة . 5- أن الموظفين هم أقل الفئات طلبا للكتب حيث يمثلون أدنى نسبة 4% من الذين يترددون على المكتبات بالولاية على اختلافها، وهذا في رأينا نرجعه إلى عدة أسباب منها: ‌أ- انشغال الموظفين بالحياة العلمية . ‌ب- ضعف القدرة الشرائية التي تدفع بهم إلى استغلال أوقات فراغهم في القيام بأعمال أخرى, ‌ج- وجود قاعات الانترنت التي يقدر عددها بـ 189 كما سبق وأن ذكرنا، وما توفره للمترددين من مغريات وتسهيلات دون تعب المعاناة على الرغم من عدم تركيز المواضيع تتناولها على الموضوعية . 6- أن نسبة الطلب على الكتب العلمية والتقنية في مجال التخصص يقدر بـ 72% وفي المجال الأدبي تقدر النسبة بـ 21%، أما في مجال الثقافة العامة فنسبة الطلب ضئيلة جدا وتقدر بـ 6%, 7- أن الطلب على الكتب باللغة العربية يفوق الطلب على الكتب باللغة الفرنسية وهذا بنسبة 60% . 8- أن أكبر نسبة من الوافدين على المكتبات هم من الإناث وهذا بـ 73% وهذا في رأينا راجع إلى أنهن يعملن على فرض وجودهن لاكتساب أو لافتكاك مكانة اجتماعية. 9- أن نسبة الاشتراك في الانترنت في تزايد مستمر، باعتباره وسيلة سريعة وسهلة كما أنها لغة العصر . 10- أن نسبة الإقبال على النوادي العلمية هي في تزايد، وهذا يدل على ما لتعلم اللغات من أهمية في عصر الانترنت والعولمة .

ISSN: 1112-9751