ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







ماذا يلعب الأطفال اليوم؟ أهمية اللعب للجوانب النمائية للأطفال فى مرحلة الطفولة المبكرة والطفولة المتأخرة

المصدر: المجلة المصرية للدراسات النفسية
الناشر: الجمعية المصرية للدراسات النفسية
المؤلف الرئيسي: الصقية، الجوهرة ابراهيم (مؤلف)
المجلد/العدد: مج22, ع74
محكمة: نعم
الدولة: مصر
التاريخ الميلادي: 2012
الشهر: فبراير
الصفحات: 69 - 96
ISSN: 2090-0244
رقم MD: 1010346
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: EduSearch
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون
حفظ في:
المستخلص: تهدف الدراسة الحالية إلى التعرف على نوعية لعب الأطفال في مرحلة الطفولة المبكرة والمتأخرة لكلا الجنسين ذكورا وإناثا، وعلى الفروق بين الجنسين في كلتا المرحلتين. وقد استخدمت الدراسة عينة عشوائية من أطفال ما قبل المدرسة (الطفولة المبكرة) بلغ عددهم 75 من الذكور و ٦٦ من الإناث، وعينة من أطفال المرحلة الابتدائية (الطفولة المتوسطة والمتأخرة) بلغ عددهم ٧٨ من الذكور و ٦٣ من الإناث، طبقت عليهم الباحثة أسلوب المقابلة حيث تم مقابلة الأطفال بشكل فردي وسؤالهم عن لعبهم المفضل، ولماذا. وقد بينت نتائج الدراسة أن أطفال المرحلة الابتدائية (الذكور) سجلوا أعلي نسبة فيما يتعلق بالألعاب الإليكترونية (play station) إذ بلغت النسبة 61.5% بينما 26% من أفراد العينة الذكور فضلوا لعب الكرة. أما أطفال ما قبل المدرسة (الذكور) فقد بلغ نسبة من يفضل اللعب بالألعاب الإليكترونية 19.7% مقابل 9.3% في لعب الكرة، أما لعب الأدوار (اللعب التمثيلي) فقد سجل أقل نسبة في كلتا المرحلتين، إذ بلغت النسبة عند أطفال ما قبل المدرسة 3.4% بينما 0% عند أطفال المرحلة الابتدائية. أما بالنسبة للإناث في مرحلة ما قبل المدرسة فقد احتل لعب الأدوار (اللعب التمثيلي) أعلي نسبة إذ بلغت 30.2% بينما بلغ اللعب الإليكتروني أقل نسبة إذ بلغت 3%. أما الإناث في المرحلة الابتدائية فقد احتل اللعب الحركي ذو القواعد ولعب الأدوار أعلي نسبة إذ بلغت 28.5%، بينما سجل اللعب الإليكتروني أقل نسبة إذ بلغت 3.1% . وهذه النتائج تتفق مع العديد من الدراسات التي شددت علي أهمية الألعاب الحركية والتمثيلية والبنائية للجوانب النمائية للأطفال، مثل دراسة (Chudacoff, 2007 ,et al., 2010) (Isler (MacDougall, et al, 2009). (Elkind, 2007)

ISSN: 2090-0244

عناصر مشابهة