ارسل ملاحظاتك

ارسل ملاحظاتك لنا







استخدام المدخل القصصي في تدريس التاريخ لتنمية مهارات التفكير التاريخي لدى تلاميذ الصف الثاني الإعدادي

المصدر: مجلة الجمعية التربوية للدراسات الاجتماعية
الناشر: الجمعية التربوية للدراسات الاجتماعية
المؤلف الرئيسي: عبدالله، وسام مصطفى مصطفى (مؤلف)
مؤلفين آخرين: عبدالله، تامر محمد عبدالعليم (مشرف), سليمان، يحيى عطية (مشرف)
المجلد/العدد: ع94
محكمة: نعم
الدولة: مصر
التاريخ الميلادي: 2017
الشهر: أكتوبر
الصفحات: 158 - 167
ISSN: 2535-2032
رقم MD: 918289
نوع المحتوى: بحوث ومقالات
اللغة: العربية
قواعد المعلومات: EduSearch
مواضيع:
رابط المحتوى:
صورة الغلاف QR قانون

عدد مرات التحميل

205

حفظ في:
المستخلص: كشف البحث عن تأثير استخدام المدخل القصصي في تدريس التاريخ لتنمية مهارات التفكير التاريخي لدى تلاميذ الصف الثاني الإعدادي. فتُعد قضية التعليم وتنمية مهارات التفكير اليوم قضية أمن قومي لكونها من أهم القضايا التربوية على الساحة التعليمية الأن والتي لاقت اهتمام كبير من رجال التربية لما فرضته التطورات التكنولوجية العلمية الحديثة في كافة المجالات على الساحة التعليمية وخاصة المناهج الدراسية من تغيرات وتطورات ملحة وذلك نتيجة لما يشهده العصر الحالي من الثورة العلمية والتغيرات السريعة المتلاحقة في جميع مجالات الحياة. وأوضح البحث أنه من خلال القصة يمكن إيقاظ خيال المتعلمين وهذا أمر ضروري يتم من خلاله تنمية التفكير لديهم ومساعدتهم على تصور الأحداث الماضية فهناك طرق لاستثمار القصة في تنمية الخيال وتنمية التفكير التاريخي لخلق المواطن الصالح المنتج ليكون أداة بناء في المجتمع، كما أوضح أن المدخل القصصي من أفضل المداخل في تناول المواد الدراسية المختلفة فهو يحيى هذه المواد ويفسرها ويضفي عليها تأثير يجذب انتباه المتعلمين إليها كما يزيد فهمهم لها وقدرتهم على التفكير فيها. وتناول البحث مفهوم وأهمية المدخل القصصي ونبذه تاريخية عن تطور القصة والمقومات الأساسية لها وشروطها وكيفية استخدام القصة في التدريس ومراحل تدريسها، كما تناول مفهوم التفكير التاريخي وخصائصه ومكوناته وأهميته ومهارات التفكير التاريخي وكيفية تنمية مهارات التفكير التاريخي. وخلص البحث إلى عدة نتائج منها وجود فرق ذو دلالة إحصائية عند مستوي (0.01) بين متوسطي درجات التلاميذ المجموعتين التجريبية والضابطة في التطبيق البعدي وكان هذا الفرق لصالح المجموعة التجريبية. وأوصي البحث ضرورة تضمين المناهج الدراسية بشكل عام ومناهج التاريخ بشكل خاص لمهارات التفكير التاريخي من خلال اهتمام القائمين على وضع المناهج بالتركيز على تضمين بعض المواقف الحياتية التي تتلاءم مع المادة الدراسية والمرحلة العمرية. كُتب هذا المستخلص من قِبل دار المنظومة 2021

ISSN: 2535-2032